كم يعيش مريض سرطان الخصية؟ وهل يمكن الشفاء من هذا السرطان؟

كم يعيش مريض سرطان الخصية

لا يعد سرطان الخصية من السرطانات الشائعة. وهو يحدث عندما يحدث غالباً في الأعمار بين 15 و49 سنة (في عمر 33 سنة وسطياً). ويؤدي لظهور نمو أو تغيّر في شكل الخصية أو قوامها. هذا ويعد سرطان الخصية واحداً من أفضل أنواع السرطان، حيث يمكن في كثير من الحالات الشفاء التام منه.
سنجيب في هذه المقالة عن السؤال الذي يخطر على بال الكثيرين من المصابين بسرطان الخصية -أو أقربائهم- وهو “كم يعيش مريض سرطان الخصية؟”. وسنتحدث أيضاً عن العوامل التي تؤثر بالمدة التي يعيشها المصاب بهذا السرطان الخطير. ونذكر بعض النصائح لإطالة هذه المدة.

كم يعيش مريض سرطان الخصية؟

يعيش أكثر من 99% من المرضى المصابين بسرطان الخصية سنة واحدة على الأقل. بينما يعيش 95% منهم 5 سنوات على الأقل. وأخيراً فإن أكثر من 73% منهم سيعيشون أكثر من 10 سنوات.

يمثّل الرقم السابق نسبة البُقيا؛ وهي احتمال البقاء على قيد الحياة لمدّة زمنيّة معيّنة. فإذا كانت نسبة البُقيا لـ5 سنوات لمرض ما هي 40%، فهذا يعني أن 40% من المصابين بهذا المرض سيكونون أحياء بعد 5 سنوات و60% منهم سيكونون قد توفوا خلال هذه السنوات الخمس.

تذكّر أن هذا لا يعني أن المصاب بهذا المرض سيعيش 5 سنوات فقط، بل إن كثيراً منهم سيعيشون أكثر من ذلك.

وقد وجدت إحدى الدراسات أن معظم الرجال المصابين بسرطان الخصية الذين بقوا على قيد الحياة بعد سنة من تشخيصهم سيعيشون فترة مقاربة لغيرهم من الرجال غير المصابين بالسرطان (سيعيشون أقل بسنتين تقريباً من غيرهم).

تختلف نسبة البقيا كثيراً بين شخص وآخر. وهناك الكثير من العوامل التي تؤثر في المدة التي يعيشها المصاب بهذا السرطان. وأهمها مرحلة السرطان أو Stage.

العوامل التي تؤثر في المدة التي يعيشها المصاب بسرطان الخصية

1- مرحلة السرطان وانتشاره Stage

تمثّل مرحلة السرطان Stage مصطلحاً طبياً متعارفاً عليه بين الأطباء. يصنّف الأطباء من خلاله الأورام حسب خطورتها. فكلما كانت المرحلة أعلى كانَ السرطان أكثر انتشاراً وخطورةً. تزداد المرحلة مع تقدّم الوقت وتأخّر التشخيص، لذا فإن التشخيص الباكر هام لأنه يعطي المريض فترة أطول ليعيشها.

تمثّل مرحلة السرطان أهم العوامل التي تؤثر في المدة التي يعيشها المصاب بسرطان الخصية. وهذا موضّح في الجدول التالي:

مرحلة السرطان وانتشارهنسبة المرضى الذين يشخصون في هذه المرحلةنسبة البقيا لـ5 سنوات
السرطان موضّع في الخصية ولم ينتشر68%99%
السرطان انتشر إلى العقد اللمفاوية القريبة20%96%
السرطان انتشر إلى الأعضاء البعيدة كالرئتين12%73%
كل المراحل مجتمعةً95%

2- نوع السرطان

يقسم سرطان الخصية إلى نوعين:

  • منوي (سيمينوما): وهو أفضل من النوع الثاني، وهنا لا ترتفع قيمة بروتين الألفا فيتو بروتين AFP.
  • غير منوي: وهو قد يكون أسوأ من غيره إذا انتشر إلى الصدر أو الكبد أو الدماغ. لكنه يشابه النوع الأول في نسب البقيا إذا اكتشف في مرحلة باكرة.

3- استجابة الجسم للعلاج

العلاج الجراحي هو الأساسي في سرطان الخصية. ومن الممكن استخدام العلاج الكيميائي والإشعاعي في بعض الحالات القليلة التي انتشر فيها السرطان خارج الخصية أو عاد بعد استئصاله.

4- مستويات بعض المواد في الدم كالـAFP

5- حالة كل شخص وصحته العامة

ما هي نسبة الشفاء من سرطان الخصية؟

تقريباً كل المرضى يشفون من هذا السرطان (نسبة الشفاء تفوق 95%). وخاصةً إذا لم يعد الورم خلال 2-3 سنوات من العلاج. ولذلك من المطلوب إجراء فحوصات وصور شعاعية لمراقبة السرطان في الفترة التي تلي العلاج.

وحتى إذا نكس السرطان فإن نسبة الشفاء تبقى عالية (95%) في بعض الحالات. وتصبح 50% في أسوأ الحالات.


أخيراً

تذكّر أن الأرقام السابقة مأخوذة من إحصائيات متنوعة في بلدان مختلفة، ولا شك أنها تختلف كثيراً باختلاف النظام الصحي وجودته وتطوّره في بلدك. كما أن هذه الإحصائيات قد تصبح قديمة مع مرور الوقت، ولا شك أن طرق العلاج في تطوّر مستمر، فخذ ذلك بعين الاعتبار.

كما عليك الانتباه إلى أن الأرقام السابقة هي مجرّد إحصائيات ولا يمكن أن تحدد بدقّة المدة التي ستعيشها. وغرضها الوحيد هو رسم صورة تقريبية لمستقبل حياتك. إذ أن الكثير من المرضى عاشوا أكثر من المدة المتوقعة. فإذا أردت معرفة المدة التي ستعيشها ونوعية حياتك خلالها فاستشير طبيبك المشرف على حالتك، فهو الأدرى بتفاصيل مرضك وخطورته على صحتك.


المصادر:


وسوم المقالة

اترك تعليقاً

Dr Hamzeh Koumakli Blog