الكورونا: كيف تعتني بشخص مُصاب في المنزل؟

الكورونا: كيف تعتني بشخص مُصاب في المنزل؟
وقت القراءة المتوقّع 5 دقائق

إذا كنت تعتني بشخص مصاب بالكورونا في المنزل أو في أي مكان آخر فعليك اتباع مجموعة من التعليمات لتساعد هذا الشخص على الشفاء بأسرع وقت ممكن وتقي نفسك وغيرك من الإصابة. يجب أن نذكر أن عليك تطبيق هذه التعليمات سواءً أكان الشخص يعاني من أعراض الكورونا أو أنه لا يعاني من أي أعراض ولكن نتيجة مسحته كانت إيجابية.

إذا كنت أنت أيضاً مصاباً فعليك اتباع التعليمات التي ذكرناها في المقالة السابقة.

يجب أن يتصل المسنون والمصابون بأمراض مرافقة ممن يعانون من أعراض الكورونا بالطبيب على الفور. فربما يحتاجون قبولاً في المستشفى ومراقبةً عن كثب لحالتهم التي قد تسوء بسرعة.

أولاً: اعتنِ بالمصاب بالكورونا

1- راقب أعراضه وانتبه لظهور أي أعراض خطيرة كالتالية:

  1. صعوبة التنفس
  2. ألم أو ضيق مستمر في الصدر
  3. تشوّش الوعي وعدم القدرة على التركيز
  4. عدم القدرة على البقاء مستيقظاً وواعياً
  5. تلوّن الشفاه أو الوجه باللون الأزرق
  6. وغيرها من الأعراض التي قد تثير قلقك أو تبدو أنها شديدة ومزعجة جداً.

وإذا كان لديك مقياس أكسجة فراقب أكسجته يومياً. واحتفظ برقم الطبيب والإسعاف قريباً منك ومنه للاتصال بهم إذا دعت الحاجة أو عند ظهور أي من الأعراض السابقة. يمكنك أيضاً اللجوء لمواقع التقييم الذاتي كـCDC وSymptomate للتعرّف على شدّة حالتك وإن كان هناك داع للذهاب إلى المستشفى، كما توفّر هذه الأدوات أيضاً أرقام التواصل مع الجهات المتخصصة في بلدك.

2- ساعده في قضاء حاجاته اليومية

  • يمكنك استخدام الأدوية المسكنة أو الخافضة للحرارة التي تباع بدون وصفة عند الحاجة لها.
  • احرص على أن يشرب الكثير من السوائل وأن يكون مرتاحاً وأن يلتزم بالتعليمات الأخرى التي نصحه بها طبيبه.
  • ساعده بشراء حاجاته من خارج المنزل، أو اطلب من أحد أن يوصل هذه الحاجيات إليه كي لا يخرج من منزله ويخالف قواعد العزل الصحي.
  • اعتن بحيوانه الأليف إذا كان ذلك بمقدورك، وذلك لتقليل التماس بين هذا الشخص والحيوانات قدر الإمكان.

ثانياً: احمِ نفسك من العدوى بالكورونا

1- تقليل التماس مع المُصاب بالكورونا

تنتقل العدوى بالكورونا عن طريق القطيرات التنفسية التي تنتقل إلى المحيطين بالمصاب (على بعد مترين منه على الأكثر) عندما يتحدّث أو يعطس أو يسعل. لذلك فإن تجنّب الاقتراب منه قدر الإمكان ضروري لتقليل احتمال انتقال العدوى.
ولذلك يجب ألّا يكون الشخص الذي يعتني بالمريض مُسنّاً أو يعاني من أمراض أخرى كالسكري وأمراض القلب والضغط وغيرها.

علماً أن على المريض أن يعزل نفسه. تعرّف هنا على العزل الصحي ومن يجب عليه وما هي آليته ومتى يمكن إيقافه.
حيث يجب على المريض أن يبقى في غرفة منفصلة ويستخدم حماماً منفصلاً إن كان ذلك بالإمكان. وعندما تضطر لمشاركة غرفة مع شخص مريض عليك فتح النوافذ لتحسين تهوية هذه الغرفة. عليك أيضاً أن تقلل من استقبال الزوّار قدر الإمكان، وخاصة أولئك المعرضين للإصابة بالأشكال الشديدة من الكورونا.

على كل من يعتني بشخص مريض أو يعيش معه أن يحجر نفسه لمدة 14 يوماً حتى يتأكد إن كان مصاباً أم لا. يمكنك معرفة إن كان عليك الحجر الصحي هنا.

2- تناول الطعام

  • يجب على المريض أن يأكل في غرفته أو في غرفة منفصلة عن الآخرين.
  • استخدم الماء الساخن والصابون في غسيل الصحون والأواني التي استخدمها المريض وارتدِ قفازات عند قيامك بذلك.
  • اغسل يديك حتى بعد نزع القفازات
  • على المريض ألّا يشارك أدواته (من أواني الطعام وحتى الأدوات الشخصية والمناشف) مع الآخرين.

3- من يجب عليه ارتداء الكمامة ومتى

بالنسبة للمصاب بالكورونا

  • يجب على المريض ارتداء كمامة عندما يكون متواجداً بالقرب من أي شخص سواءً داخل المنزل أم خارجه. فهذا يمنع تناثر القطيرات التنفسية وانتقالها من المصاب لغيره.
  • يُمنع وضع الكمامة من قبل الأطفال دون سن السنتين والبالغين الذين يعانون من صعوبة في التنفّس وأي شخص لا يستطيع نزع الكمامة لوحده.

بالنسبة للشخص الذي يعتني بالمصاب بالكورونا

  • يجب أن تضع كمامة في كل مرة تدخل فيها غرفة المصاب أو تقترب منه.
  • يجب أيضاً أن ترتدي قفازات عند التماس مع أي من مفرزات الشخص المصاب (سواءً اللعاب أو المخاط أو البول أو القيء أو البراز أو الدم)، وارمِ القفازات في سلة القمامة واغسل يديك بعد ذلك وتجنّب لمس عينيك وأنفك.

4- غسل اليدين

  • عندما تكون يداك متسختان اغسلهما بالماء والصابون.
  • وبعد ذلك استخدم مطهّراً حاوياً على الكحول بتركيز 60% على الأقل لتطهيرهما.
  • إذا لم تكن قادراً على غسل يديك فعليك تجنب لمس عينيك أو أنفك أو فمك.

5- تنظيف وتعقيم المنزل

  • اغسل وعقّم الأسطح التي تُلمَس كثيراً كل يوم، بما فيها قبضات الأبواب والطاولات ومفاتيح النور والحمامات والمغاسل والإلكترونيات وأجهزة التحكّم.
  • نظّف المنطقة بالماء والصابون أولاً إن كانت متسخة، ومن ثم استخدم مطهراً حاوياً على الكحول لتطهيرها.
  • عند تنظيف المنزل حاول ألّا تدخل الغرفة التي يعزل فيها المصاب نفسه كثيراً، وإن كان المريض يستطيع تنظيف غرفته بنفسه فدعه يفعل ذلك.
  • أما بالنسبة لتنظيف الحمام فعلى المريض أن يُنظّفه ثم يعقّمه بعد كل استخدام. أمّا إذا لم يكن يستطيع ذلك فعليك انتظار أطول فترة ممكنة قبل أن تدخل وتنظّفه مرتدياً قفازات وكمامة لحماية نفسك.

6- غسيل الملابس

  • لا تنفض الملابس المتسخة.
  • ارتدِ قفازاتٍ عند ملامسة الملابس المتسخة.
  • يمكن غسل ملابس الشخص المصاب مع ملابس غيره.
  • استخدم أعلى درجة حرارة ممكنة عند غسيل الملابس بما يتناسب مع نوعها ولونها.
  • بعد الانتهاء من الغسيل انزع القفازات واغسل يديك.
  • لتجفيف الملابس استخدم أعلى درجة ممكنة أيضاً.
  • بعد أن تضع الملابس في المُجفف (أو بعد نشرها) اغسل يديك أيضاً.
  • اغسل وعقّم سلة الملابس واغسل يديك بعد ذلك.

7- رمي القمامة والتعامل مع سلة المهملات

  • ارمِ كل القفازات والكمامات المستخدمة في سلة قمامة.
  • احرص على أن تكون سلال المهملات مبطّنة بكيس للتخلّص منه بسهولة.
  • استخدم قفازاتٍ لجمع المهملات ورمي القمامة، وتخلّص منها على الفور.
  • خصص سلة مهملات للشخص المصاب إذا كان ذلك بالإمكان.

8- اعتن بصحّتك وراقب أعراضك

يجب أن يبقى الشخص الذي يعتني بالمريض في المنزل وينتبه لظهور أي أعراض (كالحمى أو السعال أو ضيق النفس)

يجب أن يُطبّق الشخص الذي يعتني بالمريض الحجر الصحي بعد أن يُشفى المُصاب. أي أن عليه البقاء في المنزل لمدة 14 يوم بعد آخر تماس له مع هذا الشخص المصاب. يُمكنك قراءة المزيد من التفاصيل عن ذلك هنا. فالحجر الصحي ضروري ليتحقق الشخص إن كانت العدوى قد انتقلت إليه أم لا، وبالتالي يعزل نفسه إن كان مريضاً. فهذا من شأنه أن يُقلل انتشار المرض ويقي الأشخاص ذوي الخطورة العالية من الإصابة بالأشكال الشديدة منه.

كُل المعلومات الواردة في هذه المقالة مأخوذة عن موقع مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها CDC.

اقرأ المقالة التالية للاطلاع على باقي التعليمات التي يجب عليك اتباعها عندما تشك بإصابتك.

وإذا كُنت مصاباً فعلاً فاعرف إلى متى يُحتّم عليك تطبيق العزل ومتى يُمكنك العودة لحياتك الاجتماعية السابقة.

وإذا كنت تشك بإصابتك فيُمكنك التعرّف على كافة التفاصيل المتعلّقة بـالحجر الصحي ومدته.

اترك تعليقاً